البداية 

تعود بداية شركة السلام الدولية للتنمية والإستثمار الزراعي الي عام 1980 حيث تم تأسيس الشركة للعمل في مجال الانتاج الزراعى من خلال انشاء مجموعة من المشاتل لانتاج شتلات الفاكهة المختلفة واشجار الزينة في محافظة الشرقية. وفي خلال اعوام قليلة قامت الشركة بتطوير قدرتها في انتاج شتلات الفاكهة من خلال تأسيس اول واكبر معمل لزراعة الانسجة بغرض اكثار وانتاج شتلات قوية وذات انتاجية عالية وخالية من الاصابة بالامراض خاصة الامراض الفيروسية كما ساهمت الشركة في توسيع انتاج الزيتون من خلال انتاجها المتميز من شتلات الزيتون وخاصة الاصناف الاجنبية باستخدام احدث الوسائل تقنية المستخدمة في اكثار الشتلات ليصل انتاج الشركة من شتلات الزيتون ما يزيد على النصف مليون شتلة بالاضافة الي مايزيد على مليون شتلة موز سنويا

التطوير  

في سبيل تطوير استراتجية الشركة لدعم التنمية الزراعية في مصر فقد قامت شركة السلام الدولية للتنمية والإستثمار الزراعي بتوسيع نشاطها ليشمل توفير الكيماويات والمستلزمات الزراعية اعتبارا من عام 2010  وذلك من خلال تأسيس مقر رئيسي بمدينة السادات وافتتاح مكتب للشركة في المانيا. وكنتيجة لسعي الشركة لتوفير افضل الكيماويات الزراعية من اسمدة ومبيدات ومنظمات نمو استطاعت الشركة اجراء تعاقدات مع العديد من الشركات العالمية والاوروبية والحصول على وكالات حصرية للعديد من المنتجات.

الهدف

تهدف الشركة الي دعم الانتاج الزراعي والوصول بالحاصلات الزراعية الي المستويات العالمية من حيث الجودة والانتاجية والامان النسبي فيما يخص متبقيات المبيدات وكذلك المحافظة على خصوبة التربة الزراعية ومكونات البيئة المختلفة بما يحقق التنمية المستدامة وذلك من خلال:

  • توفير شتلات من افضل الاصناف من حيث الانتاجية والمواصفات وخالية من الامراض
  •   توفير افضل الاسمدة التي تحقق اقصي استفادة للنبات وتزيد من خصوبة التربة مع خلوها من العناصر الضارة وعدم تراكمها
  •    توفير مبيدات ذات كفاءة ابادية عالية وامان نسبي مرتفع تتماشي مع المواصفات القياسية العالمية فيما يخص التأثير على صحة الانسان ومكونات البيئة المختلفة

المساهمة في دعم تصدير الحاصلات الزراعية من الفاكهة والخضروات الى الاسواق الاوروبية مع تقديم الدعم والمشورة العلمية خلال جميع مراحل الانتاج بدأ من اختيار الاصناف وحتى التصدير